You are here:الرئيسية>مكتبة الديمقراطية>نصوص كتب>نص كتاب: اسحق نقاش، شيعة العراق

صدور مذكرات الدكتور علي خليفة الكواري: العوسج.. سيرة وذكريات

السبت، 21 تشرين2/نوفمبر 2015 عدد القراءات 7001 مرة
الكاتب  المحرر

صدر عن منشورات ضفاف ببيروت كتاب: العوسج: سيرة وذكريات للدكتور علي خليفة الكواري.

للاطلاع على قسم مشروع مذكراتي على موقع الدكتور الكواري، اضغــط هنـــا.

لزيارة صفحة الكتاب على الفيس بوك، اضغط هنــا.

لزيارة صفحة الناشر (منشورات ضفاف)، اضغط هنـــا.

يطلب الكتاب ايضا من موقع النيل والفرات

http://dr-alkuwari.net/node/497

موقع الدكتور الكواري: dr-alkuwari.net

وفيما يلي:

- كلمة شكر: تحية وعرفان بقلم الكاتب

- محتويات الكتاب

قراءة الأستاذ هاني الخراز

قراءة الأستاذة نورة السعد

كلمة شكر: تحية وعرفان

 

أحيي كل من تقاطعت معه مسيرتي واهتماماتي خلال الحقبة الاولى من ذكرياتي، والتي يغطي هذا الجزء الاول عقدين منها (1953-1974)، فمنهم من انتقل إلى رحمة الله وواسع غفرانه ومنهم من هو بيننا متمنيا له طول العمر وخير العطاء. واعتذر عمن فاتني ذكره من أسماء كريمة وأحداث هامة لم أكن قريبا منها أو لم تسعفني الذاكرة بها، وأستسمحهم جميعا؛ فردا فردا، إن كان فيما ذكرت من صلات وأحداث قد يختلف أو يتفاوت عن رواياتهم أو قراءتهم للأحداث.

ويبقى علي واجب الشكر والتقدير لكل من كان له دور في تشجيعي بل في دفعي الى الشروع بكتابة هذه الذكريات التي لم يكن البدء فيها يسيرا علي لأسباب كثيرة، أولها كوني باحثا ولست كاتبا ذا قلم سيال كما يقال وأسلوب روائي سلس. فقد قضيت عدة سنوات كي انجز خواطر قصيرة لا تتجاوز 30 صفحة " صور من ذاكرة الطفولة ". وهي الصور التي مازالت تحملها الذاكرة من فترة وعيي المبكر على ذاتي وبما حولي وحتى سن 12 سنه عام 1953. وقد نشرت تلك الخواطر على موقعي عام 2011 وأعدت نشرها ضمن مواد الطبعة الثانية من كتابي العين بصيرة عام 2013.

ولعل أول من شجعني على كتابة فصول هذه المذكرات بعد أن عاشا معي عدة سنوات مخاض كتابة "صور من ذاكرة الطفولة " هما زوجتي أم جاسم، سبيكه محمد الخاطر، وابني وصديقي الوفي كما يعرف جاسم نفسه منذ الصغر. فقد كانا أول من يقرأ الفصول ويبديا عليها الملاحظات ويجيزا لي تقديمها لأصدقاء آخرين بعد أن أطمئن أن الفصل قد وصلت فكرته وسهلت قراءته غير مشوه بميل النفس الأمارة بالسوء لتضخيم الذات وقمط حق الآخرين. فلهما حبي وعرفاني.

وقد كان لإصرار صديقيَ من الشباب سعد راشد المهندي وهاني الخراز على مواصلتي كتابة مذكراتي بعد أن قرآ " صور من ذاكرة الطفولة "، وأبديا استعدادهما لتدوين مسودات الفصول بعد الاستماع إلي وتسجيل حديث معي استغرق ثلاث جلسات من ليالي رمضان المبارك عام 2013. لقد كان لدورهما الضاغط علي بلطف ومودة فضل دفعي أخيرا للقيام بكتابة الفصول بنفسي وعرضها عليهما قبل غيرهما فصلا فصلا، ليبديان عليها الملاحظات ولا يبخلان بالمساعدة.

كما كان لما أسره لي الصديق العزيز الدكتور حسن عبد الرحيم السيد عندما التقينا في اكسفورد عام 2013 بأنه عندما قرأ "صور من ذاكرة الطفولة " "تعجب واندهش وضحك وبكى"، أثر حاسم في تعزيز ثقتي بنفسي ومقدرتي على كتابة سيرتي.

وكان اهتمام الصديق الدكتور عبد الله جمعه الكبيسي ومواصلته قراءة جميع الفصول منذ الفصل الثالث يسعدني ويشكل صمام أمان لي بأن المقربين من مسيرة حياتي لا يجدون فيما اكتب ما يستحق الاعتراض.

وقد منَ الله عليّ بلفتة كريمة من الأخت نوره السعد الكاتبة والروائية عندما أخذت على عاتقها بصبر مهمة مراجعة الفصول بتمعن. كما طرحت التساؤلات التي جعلتني أعيد النظر في بعض ما كتبت وتحري الدقة حيثما كان على أن أتأكد من المعلومات عند نقل الأحداث وتحليلها.

والشكر والتقدير موصول للأخ العزيز عبد الله محمد جابر الجابر الذي راجع اللغة العربية في المسودة ما قبل الأخيرة من المذكرات وكان له الفضل في تدارك الاخطاء اللغوية دون تدخل في الاسلوب وتغيير المفردات.

وإلى جانب الأصدقاء الذين قرأوا معي جميع الفصول وأبدوا عليها الملاحظات كان للأخت الفاضلة الكاتبة والصحفية القديرة مريم السعد فضل خاص في التعريف بالفصول، كلما نشرت مسودة فصل منها على موقعي من أجل المناقشة والاستماع للملاحظات على ما ورد فيه. فقد كانت مشكورة تنشر مقاطع من كل فصل على تويتر والفيس بوك وتجذب إلى الاطلاع عليها من مهتمين كثر، لم يبخل بعضهم من داخل قطر وخارجها بالملاحظات القيمة والتشجيع الذي ساعدني على أن أتحمل عاما ونصف العام من التفرغ لكتابة هذه الجزء الاول من سيرتي الذاتية.

وأخيرا وليس آخرا أشكر دار ضفاف على نشر كتاب العوسج هذا، حاملا سيرتي وذكرياتي لتكون رواية للأحداث والأوضاع التي شهدتها قطر ومحيطها الاقليمي وعمقها العربي، ولتضيف رواية أهلية عندما يصبح من الممكن في المستقبل تدوين التاريخ بموضوعية.

وفي الختام أعتذر عن كتابة تقديم لهذا الجزء من المذكرات، وأترك الرواية تقدم نفسها دون ما شرح لمضمونها ولا تفسير لمسماها. فكتاب "العوسج " هذا أشبه برواية، تسرد ذكريات إنسان عربي عادي من بلد عربي صغير، شاءت له الأقدار أن يشهد الانتقال من عصر ما قبل النفط إلى عصر النفط في المنطقة ويعاصر ثلاثة أجيال مختلفة عن بعضها البعض في وطنه وفي أرجاء الوطن العربي.

علي خليفه الكواري

الدوحة 23 حزيران 2015

 

الفهرس

تحية وعرفان: كلمة الشكر

الفصل الأول: في وداع الغارية

1-1علاقات الغارية وصلاتها.

  • وصف الغارية وقت الرحيل.

1-3 النزوح إلى الريان وملاحظة الفوارق بين أهل قطر.

الفصل الثاني: مع التيار - من المدرسة إلى شركة نفط قطر

2- 1 العمل في دخان.

2-2 ذكريات دخان.

2-3- من دخان إلى مسيعيد

الفصل الثالث: عكس التيار - من شركة النفط إلى المدرسة

3-1 مدرسة الدوحة الابتدائية

3- 2 أول سنة دراسية كاملة

3- 3 المدارس القومية بالزمالك في القاهرة

الفصل الرابع: نادي الطليعة

4-1 العودة من القاهرة .

4- 2 تأسيس نادي الطليعة.

4-3- ليلة القبض على نادي الطليعة.

4-4 أول وإن شاء الله آخر دخول إلى السجن

الفصل الخامس: ما بعد نادي الطليعة

5-1 أزمة مالية وضائقة في المجتمع

5-2 استمرار روح نادي الطليعة

5-3 الدراسة هي العوض

5-4- منطقة أم غويلينه

الفصل السادس: الدراسة الجامعية في ظل حركة 1963

6- 1 كلية الاقتصاد والعلوم السياسية.

6- 2 حركة 1963 في قطر.

6-3 بيان طلاب القاهرة

6-4-موقف الحكومة من المطالب وعقوباتها لنشطاء حركة 1963.

الفصل السابع: الدراسة في ضوء تداعيات حركة 1963

7-1 مواصلة الدراسة الجامعية في مصر.

7-2 هجرة المهاندة إلى الكويت.

7-3 منعي من دخول مصر وتوابعه.

الفصل الثامن: الدراسة في جامعة دمشق

8- 1 إلى جامعة دمشق

8-2 وفاة حمد العطية في السجن

8- 3 التخرج من جامعة دمشق عام 1966

الفصل التاسع: برادات الأمل: اتجاه إجباري

9-1-العودة ومواجهة الإقصاء

9-2فكرة برادات الأمل

9-3 برادات الامل من فكرة إلى واقع.

الفصل العاشر: أحوال قطر وأهلها وأوضاع الخليج

  • تصاعد عائدات النفط وقلة التأثير.
  • إضعاف المجتمع وهيمنة السلطة.

10-3 محاولات الوحدة في ضوء الانسحاب البريطاني.

الفصل الحادي عشر: بقية سنوات برادات الامل

  • نجاح برادات الأمل وتطورها
  • استقرً الحال وحان وقت الزواج.

11-3 الاختيار بين التجارة والدراسات العليا

الفصل الثاني عشر: الدراسات العليا في بريطانيا

  • السفر إلى أكسفورد
  • الدراسة في جامعة درم
  • "الحركة التصحيحية " في قطر1972

الفصل الثالث عشر: رسالة الدكتوراه

13-1 التحضير لكتابة رسالة الدكتوراه

13-2 جولة ميدانية لاستكمال المعلومات

13-3 نيل شهادة الدكتوراه 1974

 

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أضف تعليقاً

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة